لماذا سميت جزيرة فرسان بهذا الاسم؟ تُعرف جزيرة فرسان بأنها الوجهة المفضلة للسياح والمواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية نظراً لطبيعتها الخلابة ومعالمها الأثرية المتنوعة، وسنتعرف على سبب تسمية جزيرة فرسان بهذا الاسم من خلال ال الإلكتروني. عدد الجزر المرتبطة بها.

لماذا سميت جزيرة فرسان بهذا الاسم؟

ويعود سبب تسميتها إلى قبيلة فرسان التي تعيش هناك، وتقول بعض المصادر أن تسمية الجزيرة بهذا الاسم نسبة إلى أحد الجبال في بلاد الشام، وتتكون أرض هذه الجزيرة من مجموعة من السهول. الحجر الجيري مع ارتفاع بعض الشيء عن مستوى سطح البحر.[1]

من بنى جزيرة فرسان؟

ويقال إن تاريخ جزيرة فرسان يعود إلى فترة المملكة الحميرية، حيث سيطر العثمانيون على جزيرة فرسان عام 1538م قبل أن يقضي الإمام المؤيد على سلطته في جنوب الجزيرة العربية وينفيه عام 1635م. أمر البناء في فرسان بحيث تكون الجزيرة تابعة لعائلة الخيرات المنظمة تجاريًا وحضريًا.

أين تقع جزيرة فرسان؟

تقع جزيرة فرسان في الجهة الجنوبية الغربية من المملكة العربية السعودية، في مياه البحر الأحمر بالقرب من منطقة جازان قبالة سواحل المملكة العربية السعودية، وتصل مساحة أراضي فرسان إلى متوسط ​​380 كيلومتراً مربعاً. ويبلغ عرضها 30 كيلومتراً وطولها 66 كيلومتراً، عند دائرة عرض 41.9833 درجة شرق خط الطول، عند خط عرض غرينتش 16.7058 درجة شمال خط الاستواء.

عدد جزر فرسان

يصل عدد الجزر في جزيرة فرسان إلى حوالي ثمانين جزيرة، منها ثلاث جزر كبيرة مأهولة بالسكان طوال العام، وتصل مساحة الجزيرة إلى 380 كيلومتراً مربعاً، ويوجد في الجزيرة عدة قرى:

  • قرية المسيلة: تقع في الجهة الشمالية من جزيرة فرسان، وأغلب سكانها من البدو.
  • قرية الحسين: تقع في الشمال الشرقي من جزيرة فرسان، ويعمل سكان القرية في تربية الحيوانات والزراعة.
  • قرية صير: قرية صير، وتبعد عن جزيرة فرسان 45 كيلومتراً، وتشتهر بتجارة اللؤلؤ وصيد الأسماك.
  • قرية المحرق: تقع في الجهة الجنوبية من جزيرة فرسان، وتشتهر قرية المحرق بصيد الأسماك.
  • قرية القصار: تقع في الجزء الجنوبي الغربي من المملكة العربية السعودية، وتشتهر بمياهها العذبة ومزارع النخيل، وتعتبر مقصداً للسياحة والعطلات الصيفية.

وفي نهاية هذا المقال سنتعرف على سبب تسمية جزيرة فرسان بهذا الاسم ومن أسس جزيرة فرسان وأسماء القرى الموجودة في هذه الجزيرة.