مقبول ومختصر ، يجب على كل منا أن يتقن فن الرد بأناقة وأدب ، فهذه من أهم الطرق لإظهار شخصية مهذبة ودبلوماسية ولطيفة في التعامل مع الآخرين ، خاصة في الأمور الدينية. تجاوبا مع الشعائر والبركات الدينية بشكل جميل وأنيق ، نتناول من خلال هذا الموقع أهم العبارات التي تناسب العصر ، ونركز على العبارات المناسبة لمثل هذه المناسبات.

إذا قال لي أحدهم إن عمرك مقبول فماذا أطلب؟

وعبارة “العمرة مقبولة” من العبارات الشائعة بين المسلمين لتهنئة الحجاج والدعاء بقبولهم والاستغفار والبركات. يمكن الإجابة على عبارة “عمرة مقبولة” بإحدى الجمل التالية:

  • الحمد لله الذي باركني على زيارة بيته المقدس ، وآمل أن ينالكم هذا التكريم في القريب العاجل.
  • تقبل الله كل عبادة وطاعة منا ومنك إن شاء الله.
  • السلام عليكم رضي الله عنكم في الدنيا والآخرة.
  • وفقك الله الخير والقبول والبركات في الدنيا والآخرة.
  • رضي الله عنك وأفرح قلوبكم بزيارة بيته الحرام في القريب العاجل إن شاء الله.
  • اللهم امين تقبل الله منا ومنك وجعله في ميزان حسناتنا.
  • حفظك الله والباقي لك إن شاء الله.

تعتبر العمرة من الشعائر الرئيسية في الإسلام ، وتشبه في شعائرها شعائر الحج ، لذلك كان لا بد من تهنئة من بارك الله تعالى بزيارة البيت الحرام ، وفيما يلي قائمة بأفضل الإجابات. ويقال: جواب لفظ العمرة على الوجه الآتي:

  • تقبل الله منا ومنكم العمل الصالح منا ورضي الله عنا وإياك.
  • وفقنا الله وإياك عمرة أخرى.
  • وفقك الله خيرا من هذا ويسعدك به.
  • وجزاكم الله خيرًا ، وجزاكم الله خيرًا لأداء العمرة في القريب العاجل.
  • وفقكم الله بالصحة والعافية ، وفقكم الله.

ماذا أريد إذا قال قائل إن العمرة مقبولة وغفر الذنوب؟

يبحث البعض عن تعبيرات وكلمات أنيقة ومناسبة للرد على بيان عمر مقبول ، وفيما يلي مجموعة من أبرز الردود على بيان عمر مقبول:

  • جزاكم الله خيرًا ، وأسعد الله قلبك ، وأعطك كذلك.
  • رضي الله عنا لنبارك الحج إن شاء الله.
  • العقبي ان شاء الله لك.
  • وقد نلت منه المغفرة والمغفرة والرضا والتوفيق وبارك في دخولك الجنة.
  • غفر الله لنا وإياكم ماضينا ومذنبا منا ومنكم بإذن الله.

ونتيجة لذلك ، وصلنا إلى نهاية مقالنا عن “العمر مقبول وشريع” ، والذي ورد فيه مجموعة من الردود على عبارة “سنه مقبول” التي يقال إنها تهنئة للحجاج الذين أنعم الله عليهم. زيارة أماكنهم المقدسة. منزل في مكة المكرمة.